td_demo_atachement_3

موقع « المنشار » الساخر لا يجد سبباً لاستمراره بعد ملاحظته فرط حرية...

بعد خمس سنوات على انطلاقه، عاصر خلالها بوتفليقة وأخاه والثورة ثم قايد صالح، لاحظ موقع المنشار الجزائري الساخر فرط حرية التعبير الذي باتت تنعم به البلاد في عهد عبد المجيد تبون، ليجد ألَّا مبرر لوجوده، ويبادر للإغلاق من تلقاء نفسه.