ايمانا منها بدورها في دفع و تحفيز الطاقات و المواهب، نظمت صحيفة لرباس تحت سامي إشراف وزير الفلاحة، مسابقة أرزن عص في تونس للعام الثاني على التوالي.

عديد الأسماء كانت حاضرة على خط الإنطلاق؛ نعمان الفهري، محمد عبو، لزهر العكرمي، عبد الوهاب الهاني، ياسين ابراهيم من الحقل السياسي، محمد بوغلاب، لطفي العماري و سفيان بن حميدة من الحقل الصحفي لطفي بوشناق، عدنان الشواشي، ليلى طوبال من الحقل الفني هي من الوجوه المعروفة برزن عصها والتي شدت إليها الإنتباه بابداعها اللامتناهي في هذا المجال.

غير أن المنافسة انحصرت في الأخير بين صحفيين رياضيين، حيث وصل إلى المربع الذهبي كل من عبد الرحمان العش، عبد الخالق السعداوي، عادل بوهلال و رازي القنزوعي الذي فاز باللقب بفارق نقطة واحدة.

عبد الرحمن العش و عبد الخالق السعداوي أكدا لنا أنهما يستحقان اللقب شريطة أن تتاح لهما الفرصة للبروز أكثر في الشاشة، ليقف المتفرجون على حقيقة رزن عصهم أما في فئة الشبان، فقد تقاسم كل من ريان يوسف وحافظ قائد السبسي لقب أرزن عصيِّص. مع الإشارة أنه وقع تسليم جائزة شرفية، العص الذهبي, لحنان الشقراني نظرا لإبداعها في هذا المجال وخلقها لثقل عص لا مثيل له في تونس.

Réagir