غلاء المعيشة : من إجتهد و أصاب له أجر واحد

0
1006

قرر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين  بالاتفاق مع المجمع الفقهي الإسلامي لرابطة العالم الإسلامي في دورته العاشرة المنعقدة بمكة المكرمة     تقليص أجر من إجتهد و أصاب إلى أجر واحد.

يقول الشيخ « زايد معاك » : انها متطلبات المرحلة ، و الدين الحنيف دين يسر و ليس دين عسر ، لم يتبقى من الأجر الكثير و وجب علينا العدل صادق أغلب العلماء على الصيغة الحالية بإستثناء الوفد الإيراني الذي ناقش إمكانية الترفيع إلى أجر و نصف بالنسبة للشيعة ، و تم رفض المقترح و العثور على أعضاء  الوفد، عضو عضو في ساعة متأخرة من الليل.

الحديث في صيغته السابقة لا يواكب حقيقة الميدان ، حسب وزير التجهيز التونسي الذي أضاف في هذا الجانب : » المقاولون للمقاولات أُولَٰئِكَ مُبَرَّءُونَ مِمَّا يَقُولُونَ » وسط تصفيق حار من الحاضرين.

القينا السؤال الذي كاد يلقي بنفسه على سماحة الشيخ الخميسي  : ومن إجتهد و لم يصب يا شيخ؟ كان الرد قاسياً : يمشي كان ين** مش ناقص ز***ا فاشل أخر.

 و بذلك تكون الصيغة النهائية كالأتي : مَن اجتهد ولم يصب يمشي كان ي*** مش ناقص ز***ا فاشل أخر، ومَن اجتهد وأصاب فله أجر واحد.

لارباس

Réagir

Ce site utilise Akismet pour réduire les indésirables. En savoir plus sur comment les données de vos commentaires sont utilisées.