كان لنا موعد على قناة خاصة مع برنامج جديد ينشطه الموظف السابق بوكالة الاتصال الخارجي برهان بسيّس، برنامج ترفيهي وهو ما يليق أكثر بشخصية المقدّم.

و كان الفريق المرافق متكون من لطفي العماري، مراد الزغيدي و مريم بن مامي.

الحلقة الأولي كانت شيّقة للأمانة يعني، حيث تكلّم لطفي العماري برصانته المعهودة و صرّح « لا لا.. لا » على جميع المواضيع المطروحة مقاطعا حتى نفسه في مناسبتين

و كانت معرفة مراد الزغيدي بكرة القدم مميّزة خاصة في حديثه على الكورونا.

و لكن ما شدّنا فعلا للبرنامج، هي تدخلات مريم بن مامي و إلمامها بكل المواضيع المطروحة و حتى غير المطروحة، تاركة بصمة واضحة على المشهد السمعي البصري. تقول مريم بن مامي « بنيسلفانيا محطّة هامة في الانتخابات الأمريكية، مثلها مثل المنصف باي أو باب عليوة.. محطّة محطّة كي متاع قبل! » وسط مزايدة العماري « اييه خاطر عاصمة! » أمام انبهار الجمهور. و لم تقتصر مداخلاتها على الانتخابات الأمريكية حيث تناولت أيضا الوضع الإقتصادي محذرة البنك المركزي من التضخم قائلة « ايه ميسالش خوذه 36 تاو يوسع » .

LAISSER UN COMMENTAIRE

S'il vous plaît entrez votre commentaire!
S'il vous plaît entrez votre nom ici