افادنا مراسل لارباس بسارانسك الأخضر العرقوبي بتعرض المعد البدني للمنتخب خليل الجبابلي إلى إصابة على مستوى الرباط الصليبي يوم أمس الثلاثاء. و قد تزامنت هذه الاصابة مع إيقاف الحارس فاروق بن مصطفى الذي سيحرمه من مواصلة المشوار مع زملاء يوهان بن علوان، حيث هب الجبابلي إلى نجدة الحارس منذ سقوطه بداعي الاصابة دون أخذ الإحتياطات اللازمة، مما أدى إلى إلحاق اضرار على مستوى ركبته، معززاً بذلك قائمة للمصابين يكاد يساوي عددها قائمة جرحى الثورة.

و تلقى الناخب الوطني الخبر بهدوئه المعتاد، مفوضاً أمره للمولى جل و علا، مما لم يمنعه من معاتبة المعد البدني على تسرعه في نجدة فاروق بن مصطفى، دون سابق قراءة دعاء السفر قبل قطع المسافة الفاصلة بين دكة البدلاء و مكان اصابة الحارس. و قرر نبيل معلول إيقاف الحصة التدريبية في الإبان و جمع اللاعبين على جناح السرعة، حيث قامت المجموعة بقراءة دعاء شفاء الأربطة جهراً قبل القيام بصلاة الاستخارة جماعة.

وبعد الإجتماع مع كل الأطراف الفاعلة في المجموعة، تقرر تعويض خليل الجبابلي في الاعداد البدني بوديع الجريء الذي بادر مباشرة بتدليك اللاعبين اثر الحصة التدريبية. كما تم تعويض هذا الأخير بحافظ الأثاث على رأس الجامعة، وتمت دعوة مجدولين الشارني لحفظ الأثاث، وأخيراً دعي مشجع المنتخب الأول سفيان طوبال للإضطلاع بمهام وزارة الشباب و الرياضة.

أبو رتاج

تحيين: وتتواصل لعنة الاصابات في صفوف المنتخب حيث أعلن وديع الجريء، المدلك البديل للفريق الوطني، عن اصابة الناخب الوطني نبيل معلول ليلة أمس. وقد تعرض معلول لشد عضلي أثناء قيام الليل، مباشرة اثر الفروغ من صلاة الشفع وقبيل الشروع في صلاة الوتر. و ارجأ الجريء وقوع الاصابة إلى حالة إرهاق المدرب نظراً للجهود الجبارة التي ما فتئ يبذلها منذ التحول إلى الأراضي الروسية. و أعلن الجريء أن معلول تلقى الاسعافات الأولية اللازمة في أجل قياسي؛ من دعاء تفريج الكرب و أدعية قضاء الحاجة إلى تلاوة ما تيسر من الرقية الشرعية؛ مما سيمكنه من الحضور على دكة البدلاء ضد بنما.

Réagir